بيــــــــــــــــــــــــــــان

نظمت المنظمة الوطنية حوار DIA­LO­GUS يوم الاحد 12 يونيو 2011 بفندق Ibis ب بالرباط لقاءا تشاوريا في موضوع : اية افاق للامازيغية في ظل التحولات الجيو- سياسية التي تعرفها منطقة شمال افريقيا.
حضرته فعاليات سياسية ومدنية والشباب الامازيغي المنخرط في حركة 20 فبراير وممثل عن المجلس الانتقالي الليبي، وبعد التداول والنقاش خلص اللقاء الى ما يلي :
1-    تثمين الفعاليات الحاضرة لمبادرة المنظمة الوطنية حوار DIA­LO­GUS بتنظيمها لهدا اللقاء التشاوري والتداول حول راهن وافاق القضية الامازيغية.
2-    اعلان اللقاء عن دعم حركة 20 فبراير كحركة احتجاجية سلمية والتي جعلت في صلب مطالبها ترسيم اللغة الامازيغية واقرار الديمقراطية الحقيقية بالمغرب لبناء مجتمع ديمفراطي حداثي.
3-    دعوة كافة مكونات الحركة الامازيغية الى فتح حوار واسع وبناء للانخراط الفاعل في التحولات المصيرية التي تعرفها منطقة شمال افريقيا.
4-    دعم ومساندة الثوار الليبيين ضد نظام القداقي الفاقد لكل شرعية واعتبار المجلس الوطني الانتقالي ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الليبي.
صودق غليه بالاجماع من طرف كل الحاضرين
الرباط 12 يونيو 2011

thumb-100_1343

Ce message est également disponible en : Arabe, Anglais, Espagnol